سياحة و سفر

تجربتي مع الليزر للمسامات – موقع زيادة

كانت تجربتي مع الليزر للمسام ناجحة للغاية ، حيث أن الليزر من أحدث التقنيات التي تم استخدامها مؤخرًا من أجل علاج العديد من مشاكل البشرة المختلفة بأمان وفعالية وسرعة. لذا من خلال موقع زيادة سأقدم لكم تجربتي مع الليزر للمسام بالتفصيل وكذلك الفوائد والأضرار وكيفية استخدامه على الجلد من خلال الأسطر التالية.

ستجد في هذا الموضوع ..

تجربتي مع الليزر للمسام

تجربتي مع الليزر للمسام

بشرتي دهنية ، لكني لم أعاني من مشاكلها الصحية المختلفة كما يعاني منها البعض. بدلاً من ذلك ، مع بداية انضمامي إلى المجموعة ، بدأت التركيز على بشرتي بشكل خاص ووضع نظام رعاية خاص لها.

ذات يوم لاحظت ظهور العديد من المسام الكبيرة على الخدين وبجوار منطقة الأنف ، لم أكن أعلم أن هذه الحالة يمكن علاجها بطرق مختلفة ، اعتقدت أن طبيعة الجلد لا يمكن القضاء عليها.

بدأت في القراءة عن كيفية علاج المسام الواسعة وخلال ذلك اكتشفت طرقًا عديدة ومختلفة ، معظمها خرافات لا تفيد شيئًا ، حتى نصحني أحد أصدقائي في الجامعة بالخضوع لعملية جراحية بالليزر ، وهو الحل الأنسب. للتخلص من المسام الواسعة.

اقتنعت بالنصيحة وذهبت بالفعل إلى مركز التجميل ، وحجزت موعدًا وذهبت في اليوم المحدد لي ، عندما قام الطبيب بفحص المسام الكبيرة طلبت منه عدم استخدام الكريمات وما شابه ، والخضوع لعملية الليزر مباشرة وافق الطبيب على طلبي وبحسب حالتي الصحية يحتاج وجهي سبع جلسات فقط للتخلص من المسام الواسعة.

إقرأ أيضا:علاج لفحة الهواء بالأعشاب – موقع زيادة

بدأ الطبيب بوضع مخدر موضعي على وجهي بالكامل لمدة نصف ساعة تقريبًا ، وبدأ الطبيب بضرب الجهاز على وجهي ، في هذه الأثناء كنت أرتدي نظارات ليزر مؤلمة جدًا مع تخدير.

يسبب الليزر ندوبًا صغيرة الحجم وأحيانًا على شكل مربعات. بعد انتهاء الجلسة ، يصبح الوجه شديد الاحمرار وساخن جدًا.

بدأ الطبيب بوضع الثلج وكريمات المضادات الحيوية لي ، كما وصف لي بعض الكريمات المضادة للحروق ، وجعلني أبقى عليها فترة ، بالإضافة إلى عدم غسل الوجه لمدة 8 ساعات.

اقرأ أيضًا: الفرق بين الكربون والليزر الجزئي

تجربتي بعد جلسة الليزر

في صباح اليوم التالي من الجلسة ، تم تشكيل طبقة خارجية على الجلد تشبه الحرق ، وهي تشبه إلى حد بعيد طبقة الجلد التي تظهر بعد إجراء التقشير الكيميائي ؛ لذلك لم أشعر بالخوف أو القلق.

يتم تطبيق كريمات مكافحة الشيخوخة على البشرة للتخلص من هذه الطبقة الداكنة ويتم إزالتها تلقائيًا بعد 10 أيام. لا ينصح بخلعها باليد أو إزالتها بأي شكل من الأشكال حتى لا تترك آثاراً داكنة على الجلد.

بعد عشرة أيام ، أصبحت بشرتي منتعشة تمامًا ، وتناقص حجم المسام بشكل ملحوظ ، لكن مع استمراكي في إجراء جلسات الليزر ، وجدت أنه علاج مؤقت يختفي بعد فترة.

إقرأ أيضا:تجربتي مع وسواس المرض – موقع زيادة

فوائد استخدام الليزر على صحة الجلد

بعد أن علمنا بتجربتي مع الليزر للمسام بالتفصيل ، نراجع الآن فوائد استخدام الليزر للبشرة بشكل عام ، وهي كالتالي:

الليزر يساعد على تبييض البشرة والتخلص من البقع والنمش

تساعد تقنية الليزر الحديثة في التخلص من البقع الداكنة في البشرة ، بالإضافة إلى العمل على تفتيح الأشخاص بشكل جيد ، والقضاء على أنواع التصبغات المختلفة التي قد تتواجد في الجلد على شكل وحمات أو نمش ، وأحيانًا قد يتم استخدام الليزر في تخلص من أنواع وأشكال الوشم المختلفة.

الليزر يساهم في القضاء على تجاعيد وندبات البشرة

يتم استخدام الليزر بشكل مباشر للتخلص من تجاعيد الجلد والندبات التي تظهر فيه ، كما يساعد الليزر على تجديد أنسجة خلايا الجلد التي تضررت سلبًا من أشعة الشمس.

يساعد الليزر أيضًا على إزالة الطبقة الخارجية التالفة من الجلد ، وتساعد تقنية الليزر على تحسين صحة الجلد والجلد دون الإضرار بطبقات سطحه.

يساعد الليزر في التخلص من الشعر الزائد على الجلد

هناك أنواع خاصة من الليزر تساعد في التخلص من الشعر الزائد من الجلد بشكل دائم وتعمل على منع نموه مرة أخرى ، وهو الحل الأمثل والعلاج للأشخاص الذين يعانون من نمو الشعر الزائد في الجلد ، ومن خلال هذا المريض يحتاج إلى عدة جلسات مختلفة على مدار عدة أشهر بشكل مستمر من أجل الحصول على أكثر النتائج فعالية.

إقرأ أيضا:تجربتي مع حبوب الزنك للطول – موقع زيادة

اقرأ أيضًا: متى يتساقط الشعر بعد جلسة الليزر الأولى

آثار استخدام الليزر على صحة الجلد

بعد أن ناقشنا تجربتي مع الليزر للمسام بالتفصيل ، وشرحنا أهم فوائد استخدامه ، تجدر الإشارة إلى أن هناك العديد من الأضرار التي يجب أن تكون على دراية بها قبل البدء في استخدام الليزر للبشرة ، ومن بين هذه الأضرار ما يلي:

يسبب الليزر احمرار وحكة في الجلد

من أهم الأضرار التي تسببها أنواع الليزر المختلفة للجلد أنه قد يتسبب في ظهور مناطق حمراء جدًا ، والتي قد تتكاثر في بعض الحالات ويصاب الشخص بالوردية. بالإضافة إلى أن الليزر قد يسبب تورمًا للجلد قد يستمر لعدة ساعات أو أيام متتالية ، كما أنه يؤدي إلى حكة في الجلد في بعض الحالات.

قد يتسبب الليزر في تلف منطقة العين

في بعض الأحيان قد يستخدم أنواعًا قوية من الليزر ، والتي تستخدم عادةً في جلسات إزالة الشعر ، وفي عملية التسبب في تلف منطقة العين ؛ لذلك يوصى عادة في هذه الحالات بحماية منطقة العين بأدوات خاصة أثناء جلسة الليزر.

يتسبب الليزر في تغير لون الجلد

في بعض الأحيان ، قد يؤدي استخدام أنواع مختلفة من أشعة الليزر على الجلد إلى ظهور العديد من مناطق التصبغ المختلفة ، ويمكن تصنيف هذه الحالات على النحو التالي:

  • المناطق الداكنة قد يظهر لون الجلد أغمق من لون الجلد الطبيعي.
  • المناطق الفاتحة حيث قد يظهر لون الجلد أفتح من لون البشرة الطبيعي.

تظهر هذه التغيرات في الجلد بعد عدة أسابيع من الخضوع لجلسات الليزر.

قد يسبب الليزر التهابات فطرية

قد يؤدي استخدام أنواع قوية من أشعة الليزر على الجلد إلى التهابات الجلد الفطرية والبكتيرية ، مما يتسبب في تنشيط أنواع مختلفة من البكتيريا في الجلد مما يؤدي إلى ظهور تقرحات البرد.

قد يتسبب الليزر في حدوث ندبات وحروق في الجلد

من خلال تجربتي مع الليزر للمسام وجدت أن هناك بعض الحالات التي قد يتسبب فيها الليزر في حدوث حروق وندوب على الجلد ، والتي قد تكون على النحو التالي:

  • إذا تم إجراء عملية الليزر من قبل شخص غير متخصص.
  • في حالة استخدام تقنيات الليزر الخاطئة ، أو في حالة استخدام أشعة الليزر ذات درجات الحرارة العالية التي تؤثر سلبًا على الجلد.
  • في حالة عدم التزام المريض باتباع التعليمات والإرشادات والنصائح اللازمة بعد إجراء جلسات الليزر للبشرة.

يسبب الليزر ظهور بثور صغيرة في الجلد

من أكثر الآثار الجانبية شيوعًا لاستخدام الليزر ظهور حبيبات صغيرة جدًا على سطح الجلد تسمى “ميليا” أو “ميليا” ، والتي تظهر عادةً أثناء فترة تعافي الجلد من العلاج بجلسات الليزر ، غالبًا ما يكون مؤقتًا ويمكن للجلد أن يتعافى في غضون شهر تقريبًا.

قد يسبب الليزر أضرارًا أخرى للجلد

قد يتسبب الليزر في أضرار أخرى للجلد بالإضافة إلى سابقاتها كالآتي:

  • قد يتسبب الليزر في أن تصبح منطقة الجلد التي خضعت للجلسة ناعمة وغير مريحة.
  • قد يؤدي إلى ظهور طبقة من القشور على سطح الجلد.
  • في بعض الأحيان قد يسبب مضاعفات جلدية للجلد ، والتي قد تكون حب الشباب والندبات.
  • قد يتسبب الليزر أحيانًا في حدوث نزيف طفيف في الجلد.

إقرئي أيضاً: مساوئ إزالة الشعر بالليزر

كيفية منع ضرر الليزر لبشرة الوجه

من خلال تجربتي مع الليزر للمسام اكتشفت العديد من الطرق المختلفة التي يمكن اتباعها للتخلص من أضرار أشعة الليزر على بشرة الوجه ، ومن هذه الطرق ما يلي:

  • يجب الإقلاع عن التدخين قبل البدء في جلسات الليزر لبشرة الوجه.
  • يجب الالتزام بتناول أنواع مختلفة من المضادات الحيوية التي قد يصفها الطبيب للمريض خلال الأيام التي تسبق الجلسات وبعدها ، وذلك لتجنب الإصابة بالتهابات الجلد المختلفة.
  • من الأفضل التوقف عن تناول المكملات الغذائية أو الأدوية وتناولها فقط بعد استشارة طبيبك أولاً.
  • يجب تجنب استخدام الكريمات والمراهم على الجلد قبل بدء جلسة الليزر ، حتى يسمح الطبيب باستخدامها بعد انتهاء الجلسات.
  • من الضروري ألا يتعرض الجلد لأشعة الشمس قدر الإمكان ، وإذا لزم الأمر ، يتم اتخاذ جميع الاحتياطات اللازمة لتجنب أضرار أشعة الشمس الضارة.
  • يجب أن يعرف الطبيب المعالج التاريخ الطبي للمريض لمعرفة أنواع الأدوية التي يتم تناولها.
  • في حالة حدوث التهابات في الجلد والجلد بعد الخضوع لعملية الليزر ، يجب استشارة الطبيب فورًا لاتخاذ الاحتياطات اللازمة.
  • يجب الالتزام بالتعليمات والتعليمات بعد الانتهاء من الجلسات.
  • يجب عدم استخدام أي منتجات للعناية بالبشرة.

اقرأ أيضًا: كيفية استخدام الليزر المنزلي

وهكذا قدمت لكم تجربتي مع الليزر للمسام بالتفصيل ، ووضحت أهم فوائد ومضار استخدام الليزر على صحة بشرة الوجه ، بالإضافة إلى بعض الطرق لمنع الضرر ، وأتمنى أن أكون قد وفرتها. لك بمعلومات مفيدة من خلال التجربة.

السابق
حدّث الان ..تردد قناة هلا لندن Hala London الجديد على القمر الصناعي نايل سات 2021 شاهد vip 2022
التالي
حدّث الان ..إستقبال تردد قناة إيجي بست 2021 Egy Best TV علي النايل سات – جريدة شاهد vip 2022

اترك تعليقاً