التخطي إلى المحتوى

إستفاقت اليوم الخميس الموافق للثاني من يناير  الساحة الإعلامية على خبر حزين في مستهل السنة الجديدة 2020، وهو وفاة الإعلامية والصحفية اللبنانية نجوى قاسم عن عمر يناهز الإثنين وخمسين عاما وذلك بسبب نوبة قلبية، أين كانت تقيم وحيدة في شقتها بمدينة دبي وفق ما صرحت به مصادر إعلامية موثوقة بهذا الصدد، وفي ما يلي سبب وفاة الإعلامية نجوى قاسم ونبذة عن حياة الفقيدة.

سبب وفاة نجوى قاسم

سبب الإعلامية وفاة نجوى قاسم

تعد الإعلامية اللبنانية نجوى قاسم من أبرز الوجوه على الساحة التلفزية العربية على فترة زمنية تفوق العشرين عاما، مما جعل خبر وفتها يهز السحات الإعلامية والصحفية اليوم الخميس 2 يناير 2020، هذا ويعود سبب الوفاة حسب مصادر موثوقة إلى نوبة قلبية باغتتها وحيدة في محل إقامتها بشقة في مدينة دبي.

نبذة عن حياة الفقيدة نجوى قاسم

من هي الإعلامية اللبنانية نجوى قاسم

ولدت نجوى قاسم في بيروت لبنان في السابع عشر من فبراير 1968 إذ تبلغ من العمر تحديداً 52 عاماً وتلقت تعليمها الأكاديمي في الجامعة اللبنانية، قبل تصبح مذيعة ومقدمة برامج سياسية على قناة العربية الغنية عن التعريف وإشتهرت ببرنامجها “حدث اليوم“، وفي ما يلي مقتطفات من مسيرة الفقيدة نجوى المهنية :

  •  تم اختيارها بين أقوى مئة سيدة في العالم العربي من قبل مجلة “أريبيان بزنس” في عام 2011.
  • نالت في عام 2012 جائزة مؤسسة مي شدياق للإبداع التلفزيوني.
  • عملت 11 عاماً لحساب تلفزيون المستقبل اللبناني قبل أن تنتقل إلى قناة العربية في عام 2004.
  • في سنة 2006 حصلت نجوى قاسم على جائزة أفضل مذيعة في المهرجان العربي الرابع للإعلام في بيروت.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *