التخطي إلى المحتوى

إغتيال قائد في الحرس الثوري الإيراني اليوم الأربعاء 22 يناير 2020 وقد أفادت وكالة فارس الإيرانية عن تعرض القائد في الحرس الثوري الإيراني لعملية إغتيال صباح اليوم الأربعاء، من طرف مسلحين مجهولين ملثمين يستقلان دراجة نارية، وتوفي النقيب عبد الحسين مجدمي على الفور إثر تعرضه لطلقة نارية أصابته في الرأس أمام منزله.

تفاصيل إغتيال قائد الحرس الثوري الإيراني

أفادت أنباء عن مقتل النقيب مجدمي قائد منظمة التعبئة التابعة لحرس الثورة الإسلامية صباح اليوم الأربعاء 22 يناير 2020،بعد تعرضه لإطلاق نار من طرف مجهولين ملثمين يستقلان دراجة نارية،وأصيب النقيب مجدمي بطلق ناري على مستوى الرأس مما أدى لإستشهاده على الفور، والجدير بالذكر أن عبد الحسين مجدمي أغتيل أمام منزله،وهناك أنباء أخرى عن تعرض مجدمي لإطلاق نار مساء الثلاثاء 21 يناير 2020.

وجاء إغتيال عبد الحسين مجدمي قائد الحرس الثوري الإيراني بعد حوالي ثلاثة أسابيع من إغتيال قاسم سليماني قائد فيلق القدس، جراء قصف جوي قامت به القوات العسكرية الأمريكية في العاصمة العراقية بغداد، والذي أدى لتوتر الأجواء بين إيران والولايات المتحدة الأمريكية.

وأكدت وكالة فارس الإيرانية أن مجدمي تعرض لعملية الإغتيال أمام منزله الكائن بمدينة دارخوان وتحديدا محافظة خوزستان التي تقع في الجنوب الغربي لإيران، وبحسب آخر التطورات فإن التحقيقات جارية للتعرف عن المسلحين اللذين قاموا بإغتيال قائد الحرس الثوري الإيراني اليوم،ولتحديد الجهات المسؤولة والمستفيدة من إغتيال مجدمي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *