التخطي إلى المحتوى

لعبة مينكرافت هي لعبة تم إصدارها عام 2011 , ولم تنتشر إنتشارا ملحوظا منذ إصدارها . إلا أنها بدأت بالانتشار المفاجئ بشكل مذهل في جميع أنحاء العالم فأصبح يلعبها ملايين الناس يوميا , لتصبح اليوم اللعبة الأنجح و الأكثر مبيعا في تاريخ الألعاب , وتعتبر حاليا العالم الخيالي المثالي للكثير من  الناس حول أنحاء العالم , وعلى الرغم من أن اللعبة تبدو في ظاهرها مجرد لعبة بناء بسيطة , إلا أنها تخفي العديد من الأسرار بداخلها , لذا دعونا اليوم نتعرف على أهم أسرار لعبة مينكرافت .

مينكرافت في المدرسة

في إطار توجه المدارس لتدريس ألعاب الفيديو في المناهج , قامت إحدى المدارس السويدية في عام 2013 بجعل ممارسة لعبة مينكرافت أمرا إلزاميا ضمن مناهج الطلاب ذوي 13 عاما , رؤية من المدرسة بأهمية اللعبة في تعليم تخطيط المدن والتخطيط للمستقبل بجانب القضايا البيئية مثل إزالة الغابات وغيرها .

عالم مينكرافت له نهاية

عندما بدأت اللعبة ببلوغ ذروتها في الإنتشار إنتشرت خرافة بأن عالمها ليس له حدود وبإمكانك بناء المزيد والمزيد من العوالم الخفية بداخله , إلا أن مطورها نوتش دحض تلك الفكرة , وقال بأن اللعبة لها نقطة نهاية وليست لا متناهية كما يعتقد لاعبوها .

لغة اندرمان

تعتبر اللغة من أصعب عوامل نجاح أي لعبة خيالية , لذا يجب إتباع الدقة في إستخدام بعض القواعد المتعلقة بالأمر , هذا بالضبط مالم تلتزم به شركة موجانغ أثناء برمجتها للغة المثيرة التي يتحدث بها اندرمان , بل اكتفت بجعل لغته ماهي إلا اللغة الإنجليزية المنطوقة في الإتجاه المعاكس , بالإضافة إلى التلاعب بالصوت وكانت النتيجة بتلك الروعة التي رأيناها .

الدانمارك داخل اللعبة

بجانب إهتمام السويد باللعبة باعتبارها دولة المنشأ لها , تأتي الدانمارك لتظهر إهتماما كبيرا هي الأخرى , حيث قاما رجلان دانماركيان يعملان في وكالة ” جو داتا ” ببناء نسخة طبق الأصل من دولة الدانمارك داخل اللعبة في عام 2014 .

المكان الوحيد الآمن في ماينكرافت

أثناء دخولك للمرة الأولى في ذلك العالم الإفتراضي , أول ماستفكر به هو الهلع لإستخراج الفحم وتهديم الأشجار من أجل إنشاء مأوى يحميك , لكن هل تعلم أن هناك مكانا محميا 100% من أي وحش ولايحتاج لكل ذلك العناء , بالفعل قد تبين أن هناك نوع معين من الفطر يمنع دخول أي وحش للمكان الموجود به , لذا كل ما عليك هو البحث عن مكان ذلك الفطر وتمديد ذراعيك المستطيلين بكل أريحية فيه .

ماينكرافت والليغو

على الرغم من تأثر ماركوس بالليغو أثناء إنشاء لعبة ماينكرافت , إلا أنه حسب ماقال فإن مصدر الإلهام الأكبر الذي ساعده في إنشائها هو بعض الألعاب مثل لعبة انفنيتي ماينر … وهي جميعا لها نفس الفكرة المتعلقة ببناء الطوب , أما شركة ليغو فقد أصدرت لعبة ليغو وند الشهيرة المشتقة تقريبا من لعبة ماينكرافت مع بعض الإضافات , لذا برأيك من هو منهم منسوخ من الأخر .

رسائل بداية اللعبة

عندما تبدأ في الدخول للعبة تظهر لك رسالة عشوائية تخرجها لك اللعبة تلقائيا , وتختلف تلك الرسالة من حين إلى أخر , وقد تفاجأك برسالة مضحكة تضعك في مزاج جيد قبل البدأ في اللعب , من بين تلك الرسائل هو إسم اللعبة لكن تظهر بشكل غير صحيح , لكن الأغلبية لا يلاحظون تلك المزحة .

الصيد في يوم ممطر

بما أن لعبة ماينكرافت مستندة بشكل كبير من عالمنا الحقيقي فلا أعتقد أن تلك الحقيقة ستفاجأك , بالنسبة للصيد في اللعبة فبالطبع يكتسب اللعب مهارة أكبر كلما مارس الصيد بشكل مكثف , ولكن هناك طريقة أخرى تجعل منك صيادا ماهرا حتى لو لم تتقن الأمر بعد ماهي فقط إختر يوما ممطرا وإبدأ بالصيد حيث أن ذلك يزيد من إحتمالية نجاحك كما هو الحال تماما في الحياة الحقيقية .

لم تنفق اللعبة دولارا واحدا على اللعبة

لم تعتمد لعبة ماينكرافت في تسويقها على طرق الإعلان المكلفة التي يعتمد عليها كل مطوري ألعاب الفيديو وغيرها , ولكن مطور اللعبة اكتفى بإخبار اللاعبين لأصدقائهم عن اللعبة أي التسويق الشفهي المباشر , ولحسن حظه فقد تم تسويق اللعبة بالفعل ووصلت لشعبية فلكية بدون انفاق دولار واحد على تسويقها , مما سمح للمطور بتخصيص الأموال في قسم آخر غير الدعاية .

بيعت اللعبة من تويتر

قد تكون تسائلت كيف لنوتش مطور اللعبة أن يقوم ببيعها على الرغم من كل تلك الشعبية التي بدأت تنالها مأخرا , ربما يكون السبب أنه لم يكن يتخيل من الأساس الوصول لتلك القدر من النجاح , على أي حال بدأ الأمر عندما قام نوتش بنشر تغريدة له على تويتر أنه على استعداد بيع اللعبة مقابل 2 مليار دولار من المأكد أن مايكروسفت قد شاهدت تلك التغريدة .

الزاحف اللامنطقي

من بين النقاط الغير منطقية في اللعبة أن الطريقة التي ينجذب بها الزاحف إلى اللاعب حيث يبدأ بمطاردته عندما تقوم الموبز بالإتصال الصوتي أو المرئي معه , والأمر اللامنطقي أيضا هو أن الزاحف عدواني لايمكنه رؤية اللاعب عبر الزجاج الشفاف , في حين أن اللاعب يمكنه رؤية الزواحف . ربما تكون عيون الزاحف مبرمجة بطريقة مختلفة عن عين اللاعب بحيث يعتبر الزجاج مادة غير شفاف بالنسبة لهم في كل الأحوال الأمر يبدو غريبا بعض الشيء .

مزاج المصممين

من الطبيعي أن نرى محترفي البرمجة ومبرمجي الألعاب المحترفين يمارسون لعبة ماينكرافت بحكم شعبيتها الجارفة , ومن بين هؤلاء اشتركت شركة بفيستا سوفت وركس مالكة اللعبة الشهيرة ذي اولدر سكولز في اللعبة , وقامت بوضع فأس في قمة جبل ودونت على ذلك الفأس جملة نوتشد بكاكس نسبة إلى نوتش إسم مطور اللعبة بالطبع كانت من أشهر طرائف مبرمجي الألعاب في العالم .

ماينكرافت لم يكن الإسم الأول للعبة

في البداية قرر نوتش بجانب شركة موجان تسمية اللعبة ب ” كيف جايم ” لكن بعد فترة قاموا بتغيير الإسم إلى ماينكرافت , ويعتقد الجميع إلى أن تلك الإسم القصير كان له أثرا كبير على نجاح اللعبة أفضل من استخدام ذلك الإسم المطول الذي تم اختياره في السابق .

ماينكرافت والواقع الإفتراضي

أوكيلوس ريفت هي منصة للواقع الإفتراضي كانت قد خطط ماركوس لدعمها وإدخالها للعبة , ولكنه تراجع عن الأمر لأنه عرف بأن فايسبوك قامت بالإستحواذ عليها عام 2013 , وقال آنذاك بأن فايسبوك يتسلل للأمر بشكل سيء , وبعدها أعلنت مايكرسوفت بأنها ستقدم نسخة من اللعبة عبر منصات هلولانز عبر الواقع الإفتراضي الخاصة بها .

بيع اللعبة

عندما تم بيع اللعبة لمايكرسوفت مقابل 2.5 مليار دولار في أواخر عام 2014 والإعلان عن البيع , بالإضافة لرحيل مؤسس اللعبة نوتش عن شركة موجان ذعر جميع مستخدمي البلايستايشن خشيتهم أنهم لن يتمكنوا من الوصول للعبة مجددا عبر منصات سوني الخاصة بهم , إلا أن مايكروسوفت طمأنتهم على الفور بأنها ستظل متاحة على منصاتها الحالية .

العمل على الكمال يستغرق وقتا

لاتعتبر ماينكرافت وليدة ليلة وضحاها , فقد تم إصدار النسخة التجريبية من اللعبة في عام 2009 بإسم ماينكرافت ألفا وبعد عامين من العمل وإجراء التعديلات عليها تم إصدار النسخة الرسمية منها عام 2011 بإسم ماينكرافت , بالنسبة لأولئك المحظوظين الذين دخلوا اللعبة في بداية ظهورها فهم لم يستفيدوا فقط من الخصم الجيد على هذه اللعبة , ولكنهم تمكنوا أيضا من مشاهدة لعبتهم المفضلة تتطور وتنموا وتكتسب المزيد من الشعبية في جميع أنحاء العالم .

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *