التخطي إلى المحتوى

تعرض المدير الإداري لحسنية كادير خالد السعدي لضرب بالحجارة و قارورات الماء من طرف الجماهير التي كانت في الملعب، وقد أصيب خالد على مستوى رأسه بحجارة وتم نقله بسرعة للمستشفى لتلقي العلاجات الضرورية، كما ضرب أيضا المدرب الحسنية أكادير “أحمد فاخر” ضرب بالقارورات والتي لم تنتج عن اِِي اِِيصابات أثناء نفس المقابلة.

تفاصيل عن خبر  إصابة المدير الإداري لحسنية أكادير

يعرف الفريق السوسي أزمة خلال هذا الموسم اِِثر النتائج اِِنهزامه المتكررة مند تعاقد الفريق مع المدرب “فاخر” خلال ، وتجدر الإشارة إلى أن حسنية أكادير ضمن الفرق  المـتأهلة لربع نهائي كأس كونفيذرالية الاِِفريقية لكرة القدم، حيث انتهت مقابلتها السابقة في دور المجموعات مساء يوم الأحد بتلاتة أهداف دون مقابل على خصمها سان بيدرو الاِِفواري، وهي مباراة عرفت  تسجيل اللعب المتألق كريم البركاوي للهاتريك، ويشار أن المقابلة ا أجريت في ملعب أدرار الكبير،  و يتصدر  الفريق السوسي المجموعة  الرابعة برصيد  عشر نقط، و نادي بارادور برصد أربع نقط فيما حصد فريق سان بيدرو  نقطتين.

الحدـث الرئيسي لنادي حسنية أكادير

خلق هذا الحدت ضجة كبيرة و موجعة لنادي احسنية أكاير، حيث عبر من خلالها الجماهير عن اِِحتجاجات على المدرب بسبب الخسارات المتكررة للفريق والتي ذهب ضحيتها المدير الرياضي للفريق، ويبقى السؤال المطروح لماذ فعل الجماهير هذا الشغب وكيف أدخلوا معهم الحجارة للملعب رغم تفتيش الذي يجرى قبل الدخول للملعب، و نتمنى أن لا يعاد التكرار مثل هذه الأحداث مرة أخرى، فقد راح ضحيتها شخص واحد، لكن بدون أي خسائر مادية أو جسمانية للفريق الخصم.

تاريخ نادي الحسنية

يذكر أن حسنية اكادير فريق مغربي يزاول الآن بالبطولة الإحترافية القسم الأول، وقد تأسس النادي سنة 1946، و قد فاز الفريق بالبطولة الوطنية مرتين متتالتين في سنتين متواليتين، وقدحدث هذا في سنتي 2002 و سنة 2003، ويعتبر اللاعبوين الذين فازوا بهذه النسخة من البطولة الجيل الذهبي للنادي، حيث لم يتكرر بعد ذلك الإنجاز مرو أخرى في صفوف النادي، ويعد الفريق الممثل الوحيد لمدينة أكادير بالمغرب، و يعتمد الفريق على اللون الأحمر و الأبيض في شعاره.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *