التخطي إلى المحتوى

القرآن الكريم هو كلام الله عز وجل، المنزل على رسوله صلى الله عليه وسلم، بألفاظه العربية و معانيه الحقة، ليكون دستورا للناس، يهتدون بهداه المتعبد بتلاوته، المبدوء بسورة الفاتحة والمختوم بسورة الناس ، وتعتبر سورة الكهف من السور مكية، و ترتيبها في المصحف الشريف 18 أما ترتيبها النزولي فقد نزلت بعد سورة الغاشية، وعدد آياتها 110 آية، وقد شملت مجموعة من القصص المؤثرة ، وقد سميت بسورة الكهف للمعجزة التي تناولتها هذه السورة في قصة أصحاب الكهف.

فضل سورة الكهف يوم الجمعة

يوم الجمعة يوم عظيم، كيف لا وهو عيد المؤمنين حيث يجتمع المسلمين في المسجد بغنيهم وفقيرهم، قويهم وضعيفهم ،الصغير والكبير كلهم يتساوون يوم الجمعة، ومن سنن يوم الجمعة قراءة سورة الكهف، فهي نور لكل من يقرأها، يستحب قراءة سورة الكهف يوم الجمعة لما لها من فضل في حياة المسلم، وقد عمل بها الشافعية، الحنابلة و الحنفية ، ويجب على كل مسلمة أو مسلم قرأتها كل جمعة، بنسبة للصغير والكبير  حتى المسافر والمريض، إلا إذا كان هناك عذر فإذا كان هناك عذر يعط له أجر مثل الذي قرأها، هي ليست مفروضة لكن من المستحب قراءتها ومن فضائل سورة الكهف ما يلي:

  • قراءة سورة الكهف تنزل السكينة والطمأنينة على قلب المؤمن.
  • حفظ اول عشر آيات من السورة يحفظ الإنسان من فتنة المسيح الدجال.
  • قراءة سورة الكهف يوم الجمعة تضئ له النور ما بينه والبيت العتيق.

وقت قراءة سورة الكهف

سورة الكهف لها وقت للقراءة يوم الجمعة، فمن الافضل والاحسن ان يتم قراءتها في وقت يشعر الإنسان فيه براحة، في الليل علما أن يوم الجمعة يبدأ بغروب شمس يوم الخميس، فيمكن للإنسان أن يقرأها قبل ذهبه الى النوم او بعد الفجر فوقت الفجر من احسن الاوقت لقراءتها، حيث يكون العقل فرغ من الهموم والأفكار وسوف يشعر الإنسان بالراحة النفسية والطمأنينة والسكينة .

أهداف سورة الكهف

تهدف سورة الكهف بشكل واضح إلى ثلاثة أهداف، وهي  تصحيح  عقيدة المؤمن وهي تقر ذلك في بدايتها وخاتمتها  .

ففى البداية {الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي أَنزَلَ عَلَىٰ عَبْدِهِ الْكِتَابَ وَلَمْ يَجْعَل لَّهُ عِوَجًا ۜ * قَيِّمًا لِّيُنذِرَ بَأْسًا شَدِيدًا مِّن لَّدُنْهُ وَيُبَشِّرَ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا حَسَنًا * مَّاكِثِينَ فِيهِ أَبَدًا * وَيُنذِرَ الَّذِينَ قَالُوا اتَّخَذَ اللَّهُ وَلَدًا * مَّا لَهُم بِهِ مِنْ عِلْمٍ وَلَا لِآبَائِهِمْ ۚ كَبُرَتْ كَلِمَةً تَخْرُجُ مِنْ أَفْوَاهِهِمْ ۚ إِن يَقُولُونَ إِلَّا كَذِبًا} [سورة الكهف، الآيات: 1-5

وفي الختام {قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَىٰ إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ ۖ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا} سورة الكهف، الآية: 111

بالإضافة إلى تصحيح الأفكار ويظهر ذلك بوضوح في المسيحيين الذين يتهمون الله سبحانه وتعالى باتخاذه  ولد، كما تم تصحيح القيم في هذه السورة بتذكير بالإيمان والعمل الصالح.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *